وصايا الحبيب :: اقسام دعوية :: ۩╝◄الملتقي العام►╚۩ :: ركن الموضوعات العامة والمتنوعة

شاطر
الأحد 25 أكتوبر 2015, 10:28
المشاركة رقم: #1
المعلومات
الكاتب:
اللقب:
المدير العام
الرتبه:
المدير العام
الصورة الرمزية
avatar

البيانات
الجنس : انثى
عدد المساهمات : 1824
تاريخ التسجيل : 29/11/2009
التوقيت

الإتصالات
الحالة:
وسائل الإتصال:
مُساهمةموضوع: خلوت بنفسي وسألتها .. ؟


خلوت بنفسي وسألتها .. ؟


كثيراً ما نخلو بأنفسنا ونسألها .. ؟؟؟ 
من أنا .. ؟ لماذا أحب إنساناً .. ؟ ولماذا أكره إنساناً آخر .. ؟
لماذا أستريح مع إنسان وأنس إليه وأضجر من إنسان آخر ولا ارتاح إليه .. ؟ 
ولماذا أثق بإنسان وأطمئن إليه .. ؟ لماذا تساورني الشكوك إزاء إنسان آخر..؟ 
ولماذا أقترب من إنسان وأصادقه ..؟ لماذا أنفر من إنسان آخر بعد أول لقاء..؟ 

وهل هناك أرواح تتألف مع بعضها البعض .. وأُخرى تتنافر ..؟
وهل يحدث في رحلة العمر أن نغير رأينا في إنسان كنا نعرفه عن قرب ..؟ 
وهل يتغير الإنسان وينقلب حاله وتبرز له صفات جديدة 
أو تتكشف صفات لم نكن نعرفها رغم قربه منا 
أم أننا لم نكن نعرفه حقاً أو أنه كان بارعاً في إخفاء صفاته الحقيقية 
وإظهار صفات مزيفة لكي يحقق بها أغراضاً ومآرب أخرى ..؟

فأتسائل ةأقول ...
هل هذه التساؤلات تتحدث عنا أم عن من سبب لنا متاعباً وقلقاً ومعاناة في حياتنا ..

أحياناً كثيرة يكون شقائنا بسبب إنسان آخر إنسان نحتار كيف نتعامل معه .. 
إنسان يصدر لنا بقصد او بدون قصد ما يكدر به حياتنا سواء بفعل أو قول ..
يرهقنا ويؤذي مشاعرنا ويسلب طاقتنا لتصبح الحياة معه غير مطمنة بالنسبة لنا ..

هذا الإنسان قد يكون قريب أو جار أو زميل أو إنسان قابلناه صدفة ..
قد يكون زوجا أو زوجة أو أخ أو أخت أو ابن أو ابنه أو أعز صديق ..

هل مفتاح الإجابة عن كل هذه التساؤلات هو أن نفهم معنى كلمة شخصية

أقصد بالشخصية .. ملامحك النفسية كفكرك وعواطفك وميولك واهتماماتك 
وفلسفتك في الحياة ونوازعك وأسلوب حياتك وعقائدك وكل ما يصدر عنك 
من سلوك ومواقف بحياتك العادية وفي المواقف الخاصة التي تحدد في النهاية 
شكل علاقتك بالحياة شكل علاقتك بالناس .. 

وإذا كانت علاقتك بإنسان آخر فإن هذه المعرفة تتحدد من خلال رؤيتك 
ومفهومك عن هذا الإنسان فهذه الرؤية وهذا المفهوم ينبع من داخلك أنت 
من شخصيتك فمن خلال شخصيتك أنت تشكل الناس فتراهم بطريقة معينة 
وبالتالي تحدد موقفك منهم 

والإنسان الآخر يفعل نفس الشيء معك إن شخصيته تملي عليه طريقة 
معينة يراك بها وكأنه لا يراك بعينه وإنما يراك بخصائص شخصيته هو 
وهذا يجعله يتبنى مواقف ربما لا علاقة لها بالواقع الفعلي ولكنها مرتبطة 
ارتباطا وثيقا ببرنامج من تأليف وتوليف باطنه .. 

لذلك أرى أن في داخل كل منا جهاز أشبه ما يكون بالكمبيوتر 
ولكن هذا الكمبيوتر يعجز عن تحليل هذا البرنامج داخل أنفسنا .. 

أكتفي بهذه السطور فما كتبته هي وجهة نظر خاصة بي .. 
آمل إن كانت هناك وجهات نظر اخرى 


الموضوع الأصلي : خلوت بنفسي وسألتها .. ؟ // المصدر : منتديات أحلى حكاية // الكاتب: اسأل الله ان يحفظك


توقيع : اسأل الله ان يحفظك



============================================

منتديات وصايا الحبيب الاسلامية
(((اسال الله ان يحفظك)))
(داعية الخير)
(حبيبة الله ورسوله )
(تيتة يوسف)





مواضيع ذات صلة


تعليمات المشاركة
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة




Powered by faresa>فيس بوك
Copyright © 2015 mohamed qattawi,