وصايا الحبيب :: اقسام دعوية :: ๑۩۞۩๑ الاقسام الإجتماعية ๑۩۞۩๑ :: الاسره في الاسلام

شاطر
الإثنين 12 أبريل 2010, 18:24
المشاركة رقم: #1
المعلومات
الكاتب:
اللقب:
الرتبه:
الصورة الرمزية

البيانات
الجنس : انثى
عدد المساهمات : 18
تاريخ التسجيل : 27/02/2010
التوقيت

الإتصالات
الحالة:
وسائل الإتصال:
مُساهمةموضوع: الزوجه والمراه فى القران الكريم


الزوجه والمراه فى القران الكريم


الزوجة والمرآة في القران
الفرق بين الزوجة و المرأة في القرآن الكريم -- تبهرني العقول المتفتحة التي تفسر لنا ما لا ندركه من كلام الخالق جل شأنه

بسم الله الرحمن الرحيم
السلام عليكم ورحمة الله
تعالوا وتعرفوا على البلاغة في القران والدقة في التعبير والبيان
ثم قولوا سبحانك ياعظيم يامنان
متى تكون المرأة زوجاً ومتى لا تكون ؟

عند استقراء الآيات القرآنية التي جاء فيها اللفظين ، نلحظ أن لفظ \"زوج\" يُطلق على المرأة إذا كانت الزوجية تامّة بينها وبين زوجها ، وكان التوافق والإقتران والإنسجام تامّاً بينهما ، بدون اختلاف ديني أو نفسي أو جنسي ..
فإن لم يكن التوافق والإنسجام كاملاً ، ولم تكن الزوجية متحقّقة بينهما ، فإن القرآن يطلق عليها \"امرأة\" وليست زوجاً ، كأن يكون اختلاف ديني عقدي أو جنسي بينهما ..

ومن الأمثلة على ذلك قوله تعالى : \"وَمِنْ آيَاتِهِ أَنْ خَلَقَ لَكُم مِّنْ أَنفُسِكُمْ أَزْوَاجًا لِّتَسْكُنُوا إِلَيْهَا وَجَعَلَ بَيْنَكُم مَّوَدَّةً وَرَحْمَةً إِنَّ فِي ذَلِكَ لَآيَاتٍ لِّقَوْمٍ يَتَفَكَّرُونَ\" ، وقوله تعالى : \"وَالَّذِينَ يَقُولُونَ رَبَّنَا هَبْ لَنَا مِنْ أَزْوَاجِنَا وَذُرِّيَّاتِنَا قُرَّةَ أَعْيُنٍ وَاجْعَلْنَا لِلْمُتَّقِينَ إِمَامًا\" .



وبهذا الإعتبار جعل القرآن حواء زوجاً لآدم ، في قوله تعالى : \"وَقُلْنَا يَا آدَمُ اسْكُنْ أَنتَ وَزَوْجُكَ الْجَنَّةَ\" . وبهذا الإعتبار جعل القرآن نساء النبي صلى الله عليه وسلم \"أزواجاً\" له ، في قوله تعالى : \"النَّبِيُّ أَوْلَى بِالْمُؤْمِنِينَ مِنْ أَنفُسِهِمْ وَأَزْوَاجُهُ أُمَّهَاتُهُمْ\" .

فإذا لم يتحقّق الإنسجام والتشابه والتوافق بين الزوجين لمانع من الموانع فإن القرآن يسمّي الأنثى \"امرأة\" وليس \"زوجاً\" .
قال القرآن : امرأة نوح ، وامرأة لوط ، ولم يقل : زوج نوح أو زوج لوط ، وهذا في قوله تعالى : \"ضَرَبَ اللَّهُ مَثَلًا لِّلَّذِينَ كَفَرُوا اِمْرَأَةَ نُوحٍ وَاِمْرَأَةَ لُوطٍ كَانَتَا تَحْتَ عَبْدَيْنِ مِنْ عِبَادِنَا صَالِحَيْنِ فَخَانَتَاهُمَا\" .
إنهما كافرتان ، مع أن كل واحدة منهما امرأة نبي ، ولكن كفرها لم يحقّق الإنسجام والتوافق بينها وبين بعلها النبي . ولهذا ليست \"زوجاً\" له ، وإنما هي \"امرأة\" تحته .



ولهذا الإعتبار قال القرآن : امرأة فرعون ، في قوله تعالى : \"وَضَرَبَ اللَّهُ مَثَلًا لِّلَّذِينَ آمَنُوا اِمْرَأَةَ فِرْعَوْنَ\" . لأن بينها وبين فرعون مانع من الزوجية ، فهي مؤمنة وهو كافر ، ولذلك لم يتحقّق الإنسجام بينهما ، فهي \"امرأته\" وليست \"زوجه\" .

ومن روائع التعبير القرآني العظيم في التفريق بين \"زوج\" و\"امرأة\" ما جرى في إخبار القرآن عن دعاء زكريا ، عليه وعلى نبينا أفضل الصلاة والسلام ، أن يرزقه ولداً يرثه . فقد كانت امرأته عاقر لا تنجب ، وطمع هو في آية من الله تعالى ، فاستجاب الله له ، وجعل امرأته قادرة على الحمل والولادة .

عندما كانت امرأته عاقراً أطلق عليها القرآن كلمة \"امرأة\" ، قال تعالى على لسان زكريا : \"وَكَانَتِ امْرَأَتِي عَاقِرًا فَهَبْ لِي مِن لَّدُنكَ وَلِيًّا\" . وعندما أخبره الله تعالى أنه استجاب دعاءه ، وأنه سيرزقه بغلام ، أعاد الكلام عن عقم امرأته ، فكيف تلد وهي عاقر ، قال تعالى : \"قَالَ رَبِّ أَنَّىَ يَكُونُ لِي غُلاَمٌ وَقَدْ بَلَغَنِيَ الْكِبَرُ وَامْرَأَتِي عَاقِرٌ قَالَ كَذَلِكَ اللّهُ يَفْعَلُ مَا يَشَاء\" .

وحكمة إطلاق كلمة \"امرأة\" على زوج زكريا عليه السلام أن الزوجية بينهما لم تتحقّق في أتمّ صورها وحالاتها ، رغم أنه نبي ، ورغم أن امرأته كانت مؤمنة ، وكانا على وفاق تامّ من الناحية الدينية الإيمانية .

ولكن عدم التوافق والإنسجام التامّ بينهما ، كان في عدم إنجاب امرأته ، والهدف \"النسلي\" من الزواج هو النسل والذرية ، فإذا وُجد مانع بيولوجي عند أحد الزوجين يمنعه من الإنجاب ، فإن الزوجية لم تتحقّق بصورة تامّة .
ولأن امرأة زكريا عليه السلام عاقر ، فإن الزوجية بينهما لم تتمّ بصورة متكاملة ، ولذلك أطلق عليها القرآن كلمة \"امرأة\" .

وبعدما زال المانع من الحمل ، وأصلحها الله تعالى ، وولدت لزكريا ابنه يحيى ، فإن القرآن لم يطلق عليها \"امرأة\" ، وإنما أطلق عليها كلمة \"زوج\" ، لأن الزوجية تحقّقت بينهما على أتمّ صورة . قال تعالى : \"وَزَكَرِيَّا إِذْ نَادَى رَبَّهُ رَبِّ لَا تَذَرْنِي فَرْدًا وَأَنتَ خَيْرُ الْوَارِثِينَ * فَاسْتَجَبْنَا لَهُ وَوَهَبْنَا لَهُ يَحْيَى وَأَصْلَحْنَا لَهُ زَوْجَهُ\" .

والخلاصة أن امرأة زكريا عليه السلام قبل ولادتها يحيى هي \"امرأة\" زكريا في القرآن ، لكنها بعد ولادتها يحيى هي \"زوج\" وليست مجرّد امرأته .

وبهذا عرفنا الفرق الدقيق بين \"زوج\" و\"امرأة\" في التعبير القرآني العظيم ، وأنهما ليسا مترادفين
__,_._,____________________________


الموضوع الأصلي : الزوجه والمراه فى القران الكريم // المصدر : منتديات أحلى حكاية // الكاتب: فتاه الجنه


توقيع : فتاه الجنه





الجمعة 23 أبريل 2010, 01:41
المشاركة رقم: #2
المعلومات
الكاتب:
اللقب:
الرتبه:
الصورة الرمزية

البيانات
الجنس : ذكر
الدلو
عدد المساهمات : 6
تاريخ الميلاد : 12/02/1972
تاريخ التسجيل : 12/04/2010
العمر : 45
الموقع : zaky722005@gmail.com
العمل/الترفيه : مدرس لغة عربية
المزاج : متزن
التوقيت

الإتصالات
الحالة:
وسائل الإتصال:
مُساهمةموضوع: رد: الزوجه والمراه فى القران الكريم


الزوجه والمراه فى القران الكريم


الله الله الله على عظمة القرآن الذي شهد له الكفار أنفسهم بارك الله فيكي وزادك من علمه وكم نحن فخورين بوجودك معنا


الموضوع الأصلي : الزوجه والمراه فى القران الكريم // المصدر : منتديات أحلى حكاية // الكاتب: محمد زكي الدين محمد


توقيع : محمد زكي الدين محمد





الأحد 20 فبراير 2011, 20:49
المشاركة رقم: #3
المعلومات
الكاتب:
اللقب:
المشرف العام
الرتبه:
المشرف العام
الصورة الرمزية

البيانات
الجنس : انثى
عدد المساهمات : 470
تاريخ التسجيل : 18/02/2011
العمل/الترفيه : Businesswoman
المزاج : متقلب
التوقيت

الإتصالات
الحالة:
وسائل الإتصال:
مُساهمةموضوع: رد: الزوجه والمراه فى القران الكريم


الزوجه والمراه فى القران الكريم


بحث علمي جميل في آيات الله لكن ليس كل من لم تنجب يطلق عليها امرأة , ولا يعتبر عدم الانجاب سببا في عدم التوافق والإنسجام لان الله قال :" "النَّبِيُّ أَوْلَى بِالْمُؤْمِنِينَ مِنْ أَنفُسِهِمْ وَأَزْوَاجُهُ أُمَّهَاتُهُمْ "ولم ينجبن زوجاته غير خديجة رضي الله عنهن جميعا والتوافق والإنسجام حاصل صحيح ؟ ...

جزاك الله خيراا




الموضوع الأصلي : الزوجه والمراه فى القران الكريم // المصدر : منتديات أحلى حكاية // الكاتب: نجمه بالسما


توقيع : نجمه بالسما





السبت 23 يونيو 2012, 02:56
المشاركة رقم: #4
المعلومات
الكاتب:
اللقب:
زائر
الرتبه:
الصورة الرمزية

البيانات
التوقيت

الإتصالات
الحالة:
وسائل الإتصال:
مُساهمةموضوع: رد: الزوجه والمراه فى القران الكريم


الزوجه والمراه فى القران الكريم


جزاك الله خيرا

لماذا هذا الموضوع الجميل والقيم فى ركن الموضوعات المحذوفه؟


الموضوع الأصلي : الزوجه والمراه فى القران الكريم // المصدر : منتديات أحلى حكاية // الكاتب: ????


توقيع : ????





الخميس 27 ديسمبر 2012, 13:52
المشاركة رقم: #5
المعلومات
الكاتب:
اللقب:
مجلس إدارة المنتدي
الرتبه:
مجلس إدارة المنتدي
الصورة الرمزية

البيانات
الجنس : انثى
عدد المساهمات : 2037
تاريخ التسجيل : 19/05/2011
التوقيت

الإتصالات
الحالة:
وسائل الإتصال:
مُساهمةموضوع: رد: الزوجه والمراه فى القران الكريم


الزوجه والمراه فى القران الكريم


جزاكى الله كل خير


الموضوع الأصلي : الزوجه والمراه فى القران الكريم // المصدر : منتديات أحلى حكاية // الكاتب: قطرة ندى


توقيع : قطرة ندى





السبت 29 ديسمبر 2012, 15:55
المشاركة رقم: #6
المعلومات
الكاتب:
اللقب:
المدير العام
الرتبه:
المدير العام
الصورة الرمزية

البيانات
الجنس : انثى
عدد المساهمات : 1815
تاريخ التسجيل : 29/11/2009
التوقيت

الإتصالات
الحالة:
وسائل الإتصال:
مُساهمةموضوع: رد: الزوجه والمراه فى القران الكريم


الزوجه والمراه فى القران الكريم


فتاه الجنة الغالية

جزآك الله خير
وجعله في ميزآن حسنآتك
وأنآر الله دربك بالإيمآن
يعطيك العآفيه على الطرح
مآننحرم من جديدك آلمميز
خآلص ودي ووردي



الموضوع الأصلي : الزوجه والمراه فى القران الكريم // المصدر : منتديات أحلى حكاية // الكاتب: اسأل الله ان يحفظك


توقيع : اسأل الله ان يحفظك



============================================

منتديات وصايا الحبيب الاسلامية
(((اسال الله ان يحفظك)))
(داعية الخير)
(حبيبة الله ورسوله )
(تيتة يوسف)


السبت 29 ديسمبر 2012, 17:19
المشاركة رقم: #7
المعلومات
الكاتب:
اللقب:
مؤسس المنتدي
الرتبه:
مؤسس المنتدي
الصورة الرمزية

البيانات
الجنس : ذكر
الجدي
عدد المساهمات : 578
تاريخ الميلاد : 01/01/1983
تاريخ التسجيل : 03/10/2009
العمر : 34
التوقيت

الإتصالات
الحالة:
وسائل الإتصال:
http://wsaya.alafdal.net
مُساهمةموضوع: رد: الزوجه والمراه فى القران الكريم


الزوجه والمراه فى القران الكريم





الموضوع الأصلي : الزوجه والمراه فى القران الكريم // المصدر : منتديات أحلى حكاية // الكاتب: admin


توقيع : admin








مواضيع ذات صلة


تعليمات المشاركة
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة




Powered by faresa>فيس بوك
Copyright © 2015 mohamed qattawi,