أهلا وسهلا بك إلى منتديات وصايا الحبيب الإسلامية.
أهلا وسهلا بك زائرنا الكريم، إذا كانت هذه زيارتك الأولى للمنتدى، فيرجى التكرم بزيارة صفحة التعليمـــات، بالضغط هنا.كما يشرفنا أن تقوم بالتسجيل بالضغط هنا إذا رغبت بالمشاركة في المنتدى، أما إذا رغبت بقراءة المواضيع والإطلاع فتفضل بزيارة القسم الذي ترغب أدناه.

الرئيسيةالتسجيلدخول


facebook

!~ آخـر 10 مواضيع ~!
شارك اصدقائك شارك اصدقائك اذا نافسكَ النــاس عــلى الدنـــيا .. اتركهــــــــــا لهــــــــم
شارك اصدقائك شارك اصدقائك ساهم بإيقاف نغمات الجوال في المساجد‎
شارك اصدقائك شارك اصدقائك ربّي لا أرِيدُ أنْ أعِيشَ
شارك اصدقائك شارك اصدقائك اجعلــني ممن تحــب
شارك اصدقائك شارك اصدقائك يقــظة أمـــة
شارك اصدقائك شارك اصدقائك هل تعلم اين وصلنا ؟!!
شارك اصدقائك شارك اصدقائك على هامش الحياة
شارك اصدقائك شارك اصدقائك ♥ أوراق تكاد تصفر وتذبل ♥
شارك اصدقائك شارك اصدقائك "°o.O ( سطـــــور ليســــتـــ ,,,,, للقــــــراءة ) O.o°"
شارك اصدقائك شارك اصدقائك قلوب تبحث عن قلوب ..
الثلاثاء 15 نوفمبر 2016, 00:41
الثلاثاء 15 نوفمبر 2016, 00:37
الثلاثاء 15 نوفمبر 2016, 00:35
الثلاثاء 15 نوفمبر 2016, 00:31
الثلاثاء 15 نوفمبر 2016, 00:29
الثلاثاء 15 نوفمبر 2016, 00:27
الثلاثاء 15 نوفمبر 2016, 00:24
الثلاثاء 15 نوفمبر 2016, 00:20
الثلاثاء 15 نوفمبر 2016, 00:14
الثلاثاء 15 نوفمبر 2016, 00:10
إضغط علي شارك اصدقائك اوشارك اصدقائك لمشاركة اصدقائك!


مرحباً بك زائر [ خروج ]

منتديات وصايا الحبيب الإسلامية :: اقسام دعوية :: ۩╝◄الملتقي العام►╚۩ :: ركن الموضوعات العامة والمتنوعة

شاطر
الخميس 24 يناير 2013, 22:23
المشاركة رقم:
المعلومات
الكاتب:
اللقب:
الرتبه:
الصورة الرمزية


البيانات
الجنس : انثى
عدد المساهمات : 133
تاريخ التسجيل : 24/11/2012

التوقيت

الإتصالات
الحالة:
وسائل الإتصال:


مُساهمةموضوع: كيف اخطط لآخرتي ؟ الخميس 24 يناير 2013, 22:23



كيف اخطط لآخرتي ؟


من التخطيط للآخرة :اغتنام الأوقات في الباقيات الصالحات:

أن يغتنم المسلم كل لحظة من لحظات حياته ويستثمرها في طاعة الله تعالى والتقرب إليه, فالدقائق عند المسلم غالية ونفيسه وليست رخيصه كما هي عند الكثيرين من الناس ممن شعارهم (تعال نقتل الوقت)
قال تعالى:{ يَوْمَئِذٍ يَتَذَكَّرُ الْإِنْسَانُ وَأَنَّى لَهُ الذِّكْرَى۝ يَقُولُ يَا لَيْتَنِي قَدَّمْتُ لِحَيَاتِي}
قال الإمام الطبري: وقوله:{ يَالَيْتَنِي قَدَّمْتُ لِحَيَاتِي } يقول تعالى ذكره مخبرا عن تلهُّف ابن آدم يوم القيامة، وتندّمه على تفريطه في الصَّالِحات من الأعمال في الدنيا التي تورثه بقاء الأبد في نعيم لا انقطاع له، يا ليتني قدمت لحياتي في الدنيا من صالح الأعمال لحياتي هذه، التي لا موت بعدها، ما ينجيني من غضب الله، ويوجب لي رضوانه ، الوقت هو الحياة، فمن أضاع وقته فقد أضاع حياته وسيسأل عن هذا التضييع، وكثير من الناس مغبون في وقته فهو خاسر فيه وينفقه فيما يعود عليه بالخسران في الدنيا والآخرة.

أخي المسلم إياك والتسويف يقول الحسن البصري : "إياك والتسويف، فإنك بيومك ولست بغدك"

فإياك - أخي المسلم - من التسويف فإنك لا تضمن أن تعيش إلى الغد، وإن ضمنت حياتك إلى الغد فلا تأمن المعوِّقات من مرض طارئ أو شغل عارض أو بلاء نازل، واعلم أن لكل يوم عملاً، ولكل وقت واجباته، فليس هناك وقت فراغ في حياة المسلم، كما أن التسويف في فعل الطاعات يجعل النفس تعتاد تركها، فبادر - أخي المسلم - باغتنام أوقات عمرك في طاعة الله، واحذر من التسويف والكسل، فكم في المقابر من قتيل سوف . والتسويف سيف يقطع المرء عن استغلال أنفاسه في طاعة ربه، فاحذر أن تكون من قتلاه وضحاياه .ومن تأمل في واقع الطلاب والطالبات في أيام الامتحانات و الاختبارات , يجد العجب العجاب في حرصهم على أوقاتهم وعدم تضييعها فيما لا ينفع فتجده قليل النوم و لا يهدر وقته في الملهيات والسهرات والفضائيات والمكالمات.

أخي المسلم الوقت هو الحياة، فمن أضاع وقته فقد أضاع حياته وسيسأل عن هذا التضييع، وكثير من الناس مغبون في وقته فهو خاسر فيه وينفقه فيما يعود عليه بالخسار في الدنيا والآخرة .


ومن التخطيط للآخرة :من كل بستان زهرة :
أن ينوع المسلم بين العبادات فيكون له من كل طاعة سهم, ومن كل عبادة نصيب, فهو يحرص على جميع الطاعات والعبادات بأنواعها وأشكالها, وصغيرها وكبـيرها, فهو لا يعمل بطاعة معينه ويترك باقي الطاعات بل تجده يحرص على :
يكثر من ذكر الله تعالى
يكثر من الصلاة على الرسول صلى الله عليه وسلم
يحرص على قراءة القرآن يومياً
قيام الليل ولو كان شيئا يسيرا
يحرص على الجهاد والرباط والإعداد في سبيل الله
يحرص على صيام ثلاث أيام من كل شهر
يحرص على السنن الرواتب وصلاة الضحى
يحرص على طلب العلم
يحرص على الدعوة إلى الله والأمر بالمعروف والنهي عن المنكر ولوعن طريق توزيع الكتب والأشرطة النافعة والمفيدة
يصل أرحامه ويحسن إليهم
يـبر والديه ويدعو لهم
يحرص على الصدقة وإيصال المعروف للناس
يحرص على إتباع السنة

أبو بكر الصديق جمع الخير كله: عن أبى هريرة قال قال رسول الله -صلى الله عليه وسلم- « من أصبح منكم اليوم صائما ». قال أبو بكر أنا. قال « فمن تبع منكم اليوم جنازة ». قال أبو بكر أنا. قال « فمن أطعم منكم اليوم مسكينا ». قال أبو بكر أنا. قال « فمن عاد منكم اليوم مريضا ». قال أبو بكر أنا. فقال رسول الله صلى الله عليه وسلم « ما اجتمعن فى امرئ إلا دخل الجنة » رواه مسلم. قال ابن القيم رحمه الله: أن الطريق إلى الله هي واحدة جامعة لكل ما يرضي الله وما يرضيه متعدد متنوع فجميع ما يرضيه طريق واحد ومراضيه متعددة متنوعة:

ومن التخطيط للآخرة : البيئة الصالحة والأجواء الإيمانيه :
وهو من أهم الأسباب الرئيسية والمهمة التي تعين المسلم على أن يبحث ويحرص على مصاحبة الصالحين الطيبين الذين تذكرك بالله رؤيتهم، وترغبك مجالستهم في الاستعداد للآخرة. إن مخالطة ومصاحبة أهل المعاصي والفساد تبعدك عن الله والدار الآخرة وتشغل قلبك وعقلك وبدنك فتجعل تخطيطك لدنياك فقط.


ومن التخطيط للآخرة :التقلل من الدنيا :
التقلل من التعلق و الإنشغال والتفكير بالدنيا بقدرالمستطاع ،و أن لا تكون أكبر همه ، ولا مبلغ علمه ، فرق كبير بين شخص يملك عشرة دكاكين وبين شخص يملك دكاناً واحداً ، فلاشك ولاريب أن الذي يملك عشرة دكاكين سيكون عطاؤه للآخرة أقل لانشغاله بهذه الدنيا الفانية الزائلة.

ومن التخطيط للآخرة : الدعاء:
وهو أيضا من الوسائل المهمة أن يتضرع المسلم بين يدي ربه ويدعوه وينكسر بين يديه ويسأله التوفيق والهداية والتيسير للأعمال التي تقربه من الله في الآخرة

ومن التخطيط للآخرة : أن يكون للمسلم أوقات يختلي فيها مع ربه في مناجاته واستغفاره وذكره وطاعته ومحاسبة نفسه.
فليس صحيح أن يقضي المسلم يومه كله وهو في خلطة وحديث مع الناس ، فمتى يتفرغ لنفسه فيصلحها ويزكيها .
أخي الحبيب : لابد أن تضع لك برنامجاً يومياً تنفرد فيه عن الناس وتبتعد عنهم أقلها ساعة في النهار وساعة في الليل.
(حكمة ):كلما كثر اختلاط المسلم بالناس بغير فائدة دينية أو دنيوية ، قل تخطيطه لآخر ته وإنتاجه لها .

يجب أن يكون التخطيط للآخرة قبل الدنيا (إذامات ابن آدم انقطع عمله إلا من ثلاث صدقة جارية أوعلم ينتفع به أوولد صالح يدعوله فاسعي الى ان يكون لك صدقة جارية مصحف توزعيه شجرة تزرعينها مال وقف للمسلمين او علم ينتفع به و لو بموضوع تكتبيه او تنقليه على الانترنيت وولد صالح تربيه و ان لم يكن لك فاسعي لان تدعي ربنا هب لنا من ازواجنا و ذرياتنا قرة اعين و اجعلنا للمتقين اماما

التخطيط للآخرة

يستغرب الكثير من هذه العبارة, ويحسبون لأول وهلة أنها عبارة محدثة ليس لها صلة بالإسلام, وهو اعتقاد خاطئ وذلك لأن الله خلقنا بالأصل للعبادة, فيجب أن يكون التخطيط لها من باب أولى.

الكثيرون من الناس وللأسف الشديد حتى من الملتزمين بهذا الدين يخططون تخطيطا دقيقا لأمور الدنيا لينجحوا في إنجازها في الوقت المحدد, ومثالا على ذلك إذا أراد أحدهم أن يلعب في أحد النوادي الساعة السابعة مساءا, فإن كان طالبا نراه يقوم بأداء جميع الواجبات المنزلية مبكرا, وإذا كانت له مواعيد تتعارض مع هذه الموعد فإنه ينظمها بشكل بحيث لا تتعارض, يؤخر هذا ويقدم هذا, فإذا جاء موعد صلاة العشاء وظن أن الصلاة في المسجد سوف يؤخره عن الموعد فإنه يذهب إلى مسجد أسرع حتى يستطيع اللحاق بموعد اللعب. حتى يأتي موعد اللعب وهو مستعد له تمام الإستعداد, وجاء بالموعد المحدد أو حتى قبله لئلا يفوته شيء من اللعب.

وإذا كان موظفا فكذلك يغير مواعيده جميعها حتى لا تتعارض مع ذلك الموعد فزوجته يبعث بها إلى بيت أهلها بعد المغرب, وحاجات البيت يشتريها بعد العصر, والحاجة الفلانية يتصل بأحد الإخوة لإنجازها, ويتصل بآخر ليستأذنه بتأخير موعده الذي سيتعارض مع موعد اللعب, وهكذا يؤخر هذا ويقدم هذا حتى يستطيع الذهاب إلى موعد اللعب وأداء ذلك النشاط بنفس الواقت المحدد.

هذا ما تعود عليه معظم الناس, إنهم يخططون بكل ما أوتوا من طاقة لإنجاز أمور الدنيا.

ولكن القليلين الذي يخططون لأمور الآخرة, وهذا ناتج عن عدم الإدراك لمهمة المؤمن في هذه الحياة, ونسيان أو تناسي أن للمسلم مواعيد مهمة مع الله, ومواعيد مهمة لتربية نفسه حتى تثبت على هذا الأمر.

ومن أمثلة التخطيط للآخرة .. قيام الليل.

فإن هذا الملتزم عندما يخطط أنه سيقوم الليل في الليلة الفلانية من الأسبوع فإنه يلغي أو يعيد ترتيب كل موعد يؤخره في الليل حتى يستطيع النوم مبكرا, وكذلك يخفف من الطعام في تلك الليلة وكذلك يخفف من المجهود العضلي الذي قد يرهق المرء فيكون الإستيقاظ صعبا.


وكذلك من خطط للإستماع إلى حلقة علم, فإنه يرتب جميع مواعيده حتى لا تتعارض مع تلك الحلقة, ويقضي جميع حوائجه وحوائج أهله بفترة كافية قبلها, حتى يحضر بالوقت المناسب لئلا يضيع عليه شيء من العلم.

إن مما يحزن أن الكثيرين يتهاونون في التخطيط لأمور الآخرة ولا يحزنون لفواتها, بينما يحرصون كثيرا على التخطيط لحظ نفسه من أمور الدنيا ويحزنون لفواتها.
ما تخطيطنا لتحقيق الأهداف الأخروية ؟
رضا الله، ورضوانه.
رحمة الله، وغفرانه.
الفوز بالجنة،
والنجاة من النار،
يقول الله تعالى: (كل نفس ذائقة الموت وإنما توفون أجوركم يوم القيامة فمن زحزح عن النار وأدخل الجنة فقد فاز وما الحياة الدنيا إلا متاع الغرور) سورة آل عمران الآية"185"،
وقال تعالى: (وعد الله المؤمنين والمؤمنات جنات تجري من تحتها الأنهار خالدين فيها ومساكن طيبة في جنات عدن ورضوانٌ من الله أكبر ذلك الفوز العظيم) سورة التوبة الآية"72".

هل خططنا للآخرة، كما خططنا للدنيا؟.
إنه سؤال جوهري.
كيف لا وهو سؤال يتعلق بالمصير، والمنقلب





الموضوع الأصلي : كيف اخطط لآخرتي ؟ // المصدر : منتديات وصايا الحبيب الإسلامية // الكاتب: رحماك ربي






توقيع : رحماك ربي





الجمعة 01 فبراير 2013, 12:43
المشاركة رقم:
المعلومات
الكاتب:
اللقب:
الرتبه:
الصورة الرمزية


البيانات
الجنس : انثى
عدد المساهمات : 1202
تاريخ التسجيل : 29/11/2009

التوقيت

الإتصالات
الحالة:
وسائل الإتصال:


مُساهمةموضوع: رد: كيف اخطط لآخرتي ؟ الجمعة 01 فبراير 2013, 12:43



كيف اخطط لآخرتي ؟


جزاك الله خيرااا

بارك الله فيك ونفع بك و زادك علما وايمانا




الموضوع الأصلي : كيف اخطط لآخرتي ؟ // المصدر : منتديات وصايا الحبيب الإسلامية // الكاتب: نور محمد






توقيع : نور محمد



============================================

منتديات وصايا الحبيب الاسلامية
[b]العين تدمع والقلب يدمى ومن نفقدهم لايعودون ......اللهم ارحمنا وصبرنا

كم هو مؤلم ان تشتاق لشخص وهو نائم بقبره

اللهم اغفر لى و لوالدى والمؤمنين والمؤمنات والمسلمين والمسلمات الاحياء منهم والاموات يوم يقوم الحساب

اللهم انك عفو كريم تحب العفو فاعفو عنا
[/b]




الــرد الســـريـع
..



الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 20 ( الأعضاء 3 والزوار 17)



تعليمات المشاركة
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة